free web site hit counter صحيفة الصنارة الاردنية | المصلحة الوطنية تحدد وجه المفاتيح الانتخابية في الزرقاء صحيفة الصنارة الاردنية

المصلحة الوطنية تحدد وجه المفاتيح الانتخابية في الزرقاء

img

#الصنارة / ترددت خلال الايام القليلة الماضية عبارة المصلحة الوطنية على السن المفاتيح الانتخابية ومن يعتبرون انفسهم ممثلين لفئات مجتمعية بعد أن تمكنوا من اقناع الآخرين باوهام تأثيراتهم الشعبية وقدراتهم على حشد شعبي كبير في انتخابات الزرقاء .

عدد ممن غيروا توجهاتهم وبددوا وعودهم وتخلوا عن مبادئهم التي تغنوا بها خلال السنوات الماضية تناسوا خلافاتهم ومعارضتهم لدعم هذا المرشح او ذاك بحجة ان المصلحة الوطنية أهم من عواطفهم الانتخابية او خلافاتهم الشخصية .

هذه العبارة تكرر ذكرها لتبرير الانقلابات المتتالية في التوجهات الانتخابية لتصب في اناء واحد كان قد خرج من دائرة المنافسة الحقيقية بعد ان كثرت الجبهات المعارضة له باستثناء عدد قليل من المنتفعين.

التوجهات الانقلابية التي تحدث حاليا في الساحة الانتخابية لها دلالات ايجابية اذا كانت مباحة واخرى سلبية، فهي ترجح بان المنافسة على رئاسة بلدية الزرقاء ستنحصر بين كتلتين في الجولة الاخيرة من الانتخابات بفارق بسيط وتعزز من عدم وجود نوايا للتلاعب بنتائج وافرازات صناديق الاقتراع، ومن المتوقع ان ترفع نسبة الاقتراع لاكثر من 60 الف ناخب بفضل المنافسات الشديدة التي ستشهدها الانتخابات . 

ومن أهم ايجابياتها ايضا بانها كشفت زيف مصداقية من يسمون المفاتيح الانتخابية أمام مؤيديهم وستكشفها ايضا أمام الآخرين حينما يجدوا بانها لم تجدي نفعا .

المصلحة الوطنية تكون بالمحافظة على الامن والاستقرار الذي نتمتع به بفضل يقظة اجهزتنا الامنية وحنكتها في التعامل مع المفاجآت ومن خلال تأمين الحرية الكاملة للمرشحين والناخبين بممارسة حقوقهم الوطنية واطلاق برامجهم الانتخابية وافراز ممثلين بدون تأثيرات .

الكاتب فريق موقع صنارة

فريق موقع صنارة

مجموعة كتاب يشكلون جزء من فريق صحيفة الصنارة الاسبوعية يهتمون بالاخبار والسياسية والرياضة والاقتصاد.

مواضيع متعلقة

اترك رداً