free web site hit counter الصنارة / | هل يستطيع هايل عياش ابعاد طارق خوري عن المجلس النيابي ؟؟ الصنارة /

هل يستطيع هايل عياش ابعاد طارق خوري عن المجلس النيابي ؟؟

img

الصنارة – من المؤكد بان طارق خوري اقتحم الساحة الانتخابية في الزرقاء بالانتخابات النيابية السابقة في الاوقات الضائعة وانترع المقعد المسيحي من احضان الدكتور هايل عياش بعد ان استولى عليه فترة من الوقت وتسبب بهزيمة عياش وانتصار خوري

لكن أداء خوري بعد وصوله للمجلس خيب آمال الناخبين بعد أن تأكدج لهم بانه لم يهتم بشؤونهم ولا بتطلعاتهم وكان جل اهتمامه في التواصل مع اصحاب وصناع القرار في الصالونات السياسية بالعاصمة عمان دون ان يتذكر ولو لمرة واحدة بان الزرقاء هي التي هيات له الجلوس بتلك الصالونات وهو ما أدى الى تراجع شعبيته وندم الناخبين على انتخابه .

لكن تعديل قانون الانتخاب وضم لواء الرصيفة ومخيم حطين الى دائرة الزرقاء الاولى جدد من فرص خوري في الوصول مرة اخرى للمجلس واتاح له فتح مناطق انتخابية جديدة لم تجربه حيث ان سكان تلك المناطق من المؤيدين لنادي الوحدات الذي تراسه خوري وكان السبب بوصوله للمجلس السابق .

من المتوقع ان تشهد المنافسات الانتخابية حالة من الاحتقان ان تأكد تقدم خوري الذي اثار العديد من الفتن خلال الفترات السابقة وتجرأ على توجيه الانتقادات العبثية دون اي مسؤولية بهدف مداعبة الاقليميين تارة والطائفيين تارات اخرى من خلال المشاركات التي دأب على نشرها بمواقع التواصل الاجتماعي وهو ما ادى الى زيادة الاصوات المطالبة بابعاده عن الحياة السياسية بشكل نهائي حفاظا على الوحدة الوطنية ومن شخصيات ذات ثقل ووزن لا يمكن باي حال من الاحوال تجاهل رغباتهم الوطنية باعتبار انه شخصية لا يمكن التوافق عليها سوى من فئة واحدة اتقن مداعبتها على الوتر الذي تريده وهو ما قد يتسبب بتصاعد حالات الاحتقان الى مناكفات من قبل خصومه في الانتخابات بعد ان تاكد استعدادهم لشن حملات متتالية واثارة ما تم وأده من فتن سابقة ربما يكون من الضروري منع اثارتها مجددا من خلال ابعاده عن الانتخابات باي شكل من الاشكال قبل البدء بتفيذها مع ملاحظة بان الكتلة التي قام بتشكيلها تشير لاقليمية واضحة من خلال تشكيلة الاعضاء والشعارات التي تطلق منهم .

هايل عياش بلا شك سكون بديلا لخوري وهو الذي يتمتع باجماع كافة الفئات في الزرقاء بعد سنوات من العمل العام قضاها بين سكانها وتابع تطلعاتهم واحياجاتهم وله مواقف وطنية عديدة اثبت خلالها بانه قادر على تمثيل المواطنين بمسؤولية وجرأة .

عياش بحاجة لأكثر من 20 الف صوت ولم يكن لديه اي خيار لدخول هذه المعركة سوى بالانضمام الى الكتلة الاسلامية التي تشير دراساتها بانها سوف تحصد اكثر من 35 الف صوت وليس هناك فرصة لوصول عياش الا باجماع اعضاء الكتلة على توجيه ناخبيهم ومؤيدهم للتصويت لعياش وهذا اتفاق يفترض ان يكون تم ابرامه مع الحركة الاسلامية مسبقا .

الكاتب فريق موقع صنارة

فريق موقع صنارة

مجموعة كتاب يشكلون جزء من فريق صحيفة الصنارة الاسبوعية يهتمون بالاخبار والسياسية والرياضة والاقتصاد.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة