اقتصاد الاخبار الارشيف

150 أَلْف بِرْمِيل نَفْط عِرَاقِيِّ يَوْميا لِلْأُرْدُن مُقَابِل مُرُوره مِنْ أراضيه

استكشاف النفط والغاز
استكشاف النفط والغاز

قال مسؤول في وزارة الطاقة والثروة المعدنية، الخميس، إن أنبوب تصدير النفط العراقي باتجاه الأردن يتضمن تزويد الأردن بـ 150 ألف برميل يومياً من النفط الخام.

وأوضح المسؤول الحكومي، الذي فضّل عدم ذكر اسمه، أن الكمية التي سيتم تزويد الأردن بها هي “بدل مرور” أنبوب تصدير النفط العراقي عبر الأراضي الأردنية، وفقا لقناة المملكة.

وأضاف المسؤول الحكومي أن اتفاقية مد خط أنبوب النفط العراقي عبر الأردن وقعت خلال اتفاقيات أردنية عراقية لدعم الاقتصاد على معبر الكرامة.

وبيّن أن “السعة التصديرية للأنبوب تبلغ نحو مليون برميل يومياً ويبلغ طول الأنبوب كاملا 1700 كيلومتر تقريباً، يمتد من مدينة البصرة العراقية يصل مصفاة البترول (الأردنية) حتى المنفذ التصديري في ميناء العقبة”.

وأضاف المسؤول أن المشروع، الذي سيوفر فرص عمل في الأردن، يتضمن بناء خزانات بسعة 7 ملايين برميل.

رئيس مجلس الأعمال العراقي في الأردن ماجد الساعدي إن فكرة الأنبوب النفطي، الذي يكلف 15 مليار دولار، “قديمة” تعود إلى عام 2013.

وأضاف الساعدي أن “الأنبوب سيوزع مليون برميل للنفط إلى مدينة اللاذقية في سوريا، ومليون برميل أخر إلى ميناء العقبة لتنويع مصادر تصدير النفط العراقي”.

“الهدف بالنسبة للعراق توزيع مصادره التصديرية”، مشيرا إلى أن الأردن سيستفيد من رسوم العبور و الحصول على النفط كمصدر طاقة.

“الأردن سيكون له 150 ألف برميل نفط يومياً لمصافي الزرقاء و 850 ألف برميل للتصدير، حيث تم الاتفاق على المشروع من خلال احتفال رسمي في الأردن”، وفق الساعدي.

المسؤول العراقي أوضح أن “العمل على خط الأنبوب سيكون قبل نهاية العام الحالي على مرحلتين بنفس الوقت”، مشيراً إلى أن العمل سيكون متزامنا في العراق والأردن لمدة 3 سنوات.

وأشار الساعدي إلى أن تأخير البدء بتنفيذ المشروع كان بسبب أحداث 2014 بسبب وجود “تنظيم الدولة” المعروف بـ “داعش” الإرهابي في مساحات واسعة في المنطقة الغربية من العراق، ووقف التمويل.

لكن الساعدي قال إنه “تم تحويل مجرى الأنبوب ليكون محاذيا للحدود السعودية ومن ثم مده إلى الأردن”، لافتاً إلى أن المشروع يضم مستثمرين منهم أعضاء في مجلس الأعمال العراقي.

الساعدي أضاف أن مصر طلبت مد الأنبوب من ميناء العقبة إلى سيناء لسد احتياجات مصر من النفط، الأمر الذي يضيف “عمقا عربيا” للمشروع.

وبين الساعدي أن المشروع سيوفر فرص عمل من خلال البنية التحتية والمدة الزمنية في العمل فيه.

العراق أعلن الخميس استكمال التحضيرات الفنية لمد أنبوب تصدير النفط العراقي باتجاه الأردن بطاقة مليون برميل يوميا.

وزير النفط العراقي ثامر الغضبان قال إن الطاقة التصديرية لأنبوب نقل النفط الخام العراقي المصدر إلى الأسواق العالمية عبر الأردن، “من المؤمل أن تصل إلى مليون برميل يوميا”.

وأضاف أن العراق “استكمل الترتيبات التخطيطية لكيفية مد أنبوب النفط الخام باتجاه الأردن، المتمثلة بمساره ومكوناته والطاقات الاستيعابية، وآليات الربط مع المنظومة الشمالية في كركوك، وكذلك أساليب التمويل والتنفيذ والتشغيل المتاحة، وخيارات عديدة أخرى.

واتفق الأردن والعراق في 3 فبراير على إنشاء أنبوب النفط، وعلى تزويد الأردن 10 آلاف برميل يومياً من نفط كركوك آخذين بعين الاعتبار كلف النقل، واختلاف المواصفات في احتساب سعر النفط.

فريق موقع صنارة
مجموعة كتاب يشكلون جزء من فريق صحيفة الصنارة الاسبوعية يهتمون بالاخبار والسياسية والرياضة والاقتصاد.