اخبار منوعة الارشيف شبابيك

السجن 4 سنوات لمسؤول صهيوني اغتصب ابنة زوجته القاصر

قضت محكمة العدل العليا في إسرائيل، يوم أمس الاثنين، على مسئول كبير في اتحاد العمال الإسرائيلي “الهستدروت” بالسجن لمدة 47 شهرا، بعد ادانته بالعديد من الجرائم ضد ابنة زوجته القاصر التي تبلغ من العمر 15 عامًا. 

وفي التفاصيل فان الفتاة القاصر كانت تقيم مع امها وزوجها في نفس المنزل ولجات يوما ما  لزوج امها باعتباره ولي امرها لينقذها من تعرضها لابتزاز زميل لها في المدرسة قام بتصويرها عارية مع صديقتها في الغرف الخاصة لتغيير الملابس في مسبح النادي التابع للمدرسة دون علمها، وقام فيما بعد بطلب معاشرها  مهددا بنشر صورها على جروب طلاب المدرسة ان لم ترافقه الى منزل صديقه بعطلة نهاية الاسبوع .

الزوج قام بتقديم شكوى بحق الشاب وتم جلبه وولي امره الى مركز الاسره وسرعان ما اعترف الشاب بتصويرها مع صديقتها في اوضاع حميمة بعد تفتيش هاتفه وضبط الصور والفيديو .

ولان اطراف الجريمة دون السن القانونية تم انهاء الموضوع في المركز بعد موافقة كافة الاطراف على اتلاف الهاتف كليا وسحب الشكوى وتعويض الفتاة وزميلتها بمبلغا ماليا مناسبا.

زوج الام وبحسب اعترافاته لصديقة له شهدت ضده في المحكمة قالت بانه  وبعد ان راى صور وفيديو للفتاة القاصر عارية  اعجب بجسدها وبدا ينظر اليها بشهوة، وقالت بانها شاهدته يصحبها معه الى احدى الحفلات الخاصة بالكبار اثناء سفر والدتها للعمل في الخارج وقالت بانها استغربت حينما سمح لها بتناول المسكرات وقام بمراقصتها في تلك الحفلة .

وتابعت الشاهدة ان الزوج اخبرها في اليوم التالي بانه عاشرها وهي في حالة سكر مستغربا بانها كانت عذراء، واضافت بانه كرر فعلته عدة مرات بعد ان اتفق مع الضحية على اخفاء هذا عن امها  .

الفتاة اشارت بافادتها بانها زوج امها لطيفا جدا في معاملتها افضل من فظاعة امها وقسوتها عليها مشيرة بانها قد استمتعت بمعاشرته وقالت بان امها لا تستحق رجلا مثله فهي نخونه مع كثير من الرجال وأكدت الفتاة بانها طلبت منه تكرار هذه اللقاءات نافية تعرضها للاغتصاب او الاستغلال كما جاء بادعاء امها .

الزوجة قالت بانها كانت تشتكي من برودة زوجها الذي هجرها منذ سنوات وبانها اصيبت بالدهشة حينما علمت بان له عشيقة يخبرها بادق تفاصيل حياته الجنسية مبينه بانها علمت بالجريمة من خلال اتصال هاتفي وردها من مجهول جاء فيه بان زوجها يمارس الجنس مع ابنتها القاصر وعليها ان تتاكد من ذلك .

الزوجة قالت بانها راقبت الزوج وابنتها وتأكدت من الادعاء بعد ان رصدت تحركاتهما  وقامت بالاتصال بالشرطة التي حضرت لمنزلها لتضبطه بالجرم متلبسا .

وبعد مداولات تطابقت شهادة صديقة الزوج مع باقي الافادات وادين الزوج بتهمة مواقعة فتاة قاصر وحكم عليه بالسجن الفعلي لمدة 47 شهرا ضمن صفقة جرت بين محامي الزوجة ومحامي الزوج تم عرضها على المدعي العام تشير لتنازل الزوجة لزوجته عن حصته في المنزل الذي يملكانه والمدخرات المالية الموجودة في البنك والتي جمعاها معا خلال سنوات زواجهما .

ووفقًا للقناة السابعة الإسرائيلية ازداد عدد حالات التحرش الجنسي في السنوات الأخيرة بنسبة كبيرة في جميع الأوساط الإسرائيلية وبالأخص بين أفراد الجيش الإسرائيلي، وأكدت القناة أنه منذ بداية عام 2017 حتى الآن تم تقديم ما لا يقل عن 40 تقريرًا عن حالات اغتصاب في الجيش الإسرائيلي.

وكانت تقارير إسرائيلية تحدثت في وقت سابق، عن انتشار العديد من التجاوزات التي يرتكبها جنود الجيش الإسرائيلي، سواء في مجال تعاطي المخدرات أثناء الخدمة العسكرية، أو في مجال التحرش الجنسي بأشكاله كافة، بالإضافة إلى التجاوزات التي يرتكبها المسئولون ورجال الدين ضد الفتيات القاصرات. 

فريق موقع صنارة
مجموعة كتاب يشكلون جزء من فريق صحيفة الصنارة الاسبوعية يهتمون بالاخبار والسياسية والرياضة والاقتصاد.