اخبار منوعة الارشيف شبابيك

وافقت على معاشرته في منزله وادعت اغتصابها

اثارت فتاة مصرية تبلغ من العمر 21 عاما ضجة كبيرة بعد ادائها بتعرضها للاغتصاب من قبل شاب بعد طلاقها من زوجها ورفض دار ايتام استقبالها بحجة انها متزوجة وليست عذراء.

وبحسب وسائل اعلام مصرية فقد اثارت قضية الفتاة تعاطفا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي بجمهورية مصر العربية قبل ان تكشف التحقيقات عن مفاجأة صادمة في القضية .

واعترفت  فتاة المنصورة اليتمية والتي ادعت تعرضها للاغتصاب بعد طلاقها ورفض دار الأيتام دخولها من جديد بحجة أنها متزوجة بأنها لم تغتصب وأنها مارست الجنس بقبولها ورضاها مع الشخص الذي ادعت عليه اغتصابها ومعاشرتها معاشرة الأزواج في إحدى الشقق، وفق صحيفة اليوم السابع المصرية .

وكشفت الفتاة انها ادعت تعرضها الاغتصاب بعد إصابتها بنزيف في الرحم، لتجبر الشاب الذي اقامت معه علاقة جنسيةعلى إيوائها بالزواج منها وتنتقم من الدار التي رفضت استقبالها بعد طلاقها .

وكان مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا بورود إشارة من مستشفى المنصورة الدولي بوصول فتاة 21 عاما، مقيمة بإحدى قري شربين، مصابة بجرح قطعي خارجي بالمهبل، ادعاء اغتصابها.

وبتقنين الإجراءات، ألقي القبض على الشاب المتهم باغتصابها، 23 عاما، وبمواجهته أنكر التهمة المنسوبة إليه، وبتضييق الخناق عليهما أقرت الفتاة بأنها وافقت على الذهاب معه لشقة لعدم وجود مكان للمبيت وقبلت بمعاشرتها جنسيا.

 

 

فريق موقع صنارة
مجموعة كتاب يشكلون جزء من فريق صحيفة الصنارة الاسبوعية يهتمون بالاخبار والسياسية والرياضة والاقتصاد.