اخبار دولية الاخبار الارشيف

تفاصيل تحطم طائرة روسية كانت متجهة الى قاعدة عسكرية في سوريا

#الصنارة – أعلنت وزارة الدفاع الروسية العثور في مياه البحر الأسود على أجزاء من حطام طائرة ركاب من طراز “تو-154” تابعة لها كانت تقل على متنها 92 شخصا.
وأفاد مكتب الإعلام التابع لوزارة الدفاع بالعثور على أجزاء من هيكل الطائرة المنكوبة على عمق 50-70 مترا على بعد 1.5 كم عن سواحل منتجع سوتشي.

وأكدت الوزارة العثور على جثمان أحد ضحايا الكارثة في مياه البحر على بعد 6 كم من الشاطئ.

إلى ذلك، أفاد مصدر في وزارة الطوارئ لوكالة “إنترفاكس” بالعثور على جثث عدة ضحايا، موضحا أن الحديث يدور عن 5-7 أشخاص.في الوقت نفسه، نقلت وكالة “تاس” عن مصدر في وزارة الدفاع قوله إن فرق الإنقاذ عثرت في المياه على بعد 5.5 كم عن الساحل على أمتعة يرجح أنها تابعة لركاب الطائرة المنكوبة.وأشار المتحدث باسم وزارة الدفاع اللواء إيغور كوناشينكوف إلى أن عملية البحث في المنطقة مستمرة بمشاركة 4 سفن و5 مروحيات، فضلا عن طائرات مسيرة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية اعلنت اليوم الأحد عن فقدان طائرة ركاب من طراز “تو-154” تقل على متنها 91 شخصا بعد دقائق على إقلاعها من مطار أدلر جنوب روسيا.

وأعلن المتحدث باسم الوزارة أثناء مؤتمر صحفي أن الطائرة اختفت من الرادارات بعد 20 دقيقة على إقلاعها من مطار سوتشي-أدلر، مضيفا أن الطائرة تقل على متنها 83 راكبا و8 من أفراد الطاقم.

وذكرت الوزارة أن الطائرة كانت متجهة إلى قاعدة حميميم في سوريا وعلى متنها موسيقيون من فرقة ألكساندروف و9 صحفيين،وان أن عملية البحث عن الطائرة لا تزال مستمرة بحرا وجوا بمشاركة جميع فرق الإنقاذ المتواجدة في المنطقة.

واعلنت وزارة الدفاع الروسي ان رئيس الشرطة العسكرية الروسية فلاديمير ايفانوفيسكي كان على متن الطائرة.

في غضون ذلك، نقلت وكالة “نوفوستي” الروسية عن مصدر في الوزارة قوله إن الطائرة تحطمت على الأرجح في جبال بإقليم كراسنودار.

فريق موقع صنارة
مجموعة كتاب يشكلون جزء من فريق صحيفة الصنارة الاسبوعية يهتمون بالاخبار والسياسية والرياضة والاقتصاد.