free web site hit counter بيان حزب جبهة العمل الاسلامي عن الجندي أحمد الدقامسة والاوضاع في المنطقة صحيفة الصنارة -

بيان حزب جبهة العمل الاسلامي عن الجندي أحمد الدقامسة والاوضاع في المنطقة

img

, , , , ,

#الصنارة / هنأ حزب جبهة العمل الإسلامي الشعب الأردني وذوي البطل أحمد الدقامسة بخروجه من السجن بعد انتهاء محكوميته، كما رحب “بعودته ليمارس دوره الوطني الى جانب أحرار هذا الوطن في البناء والانجاز”.

كما استنكر الحزب في بيان صادر عنه عقب جلسة لمكتبه التنفيذي تصريحات سفيرة الكيان الصهيوني في عمان بخصوص حديثها عن الأوضاع في الأردن بأنها ” غير مستقرة “، حيث أبدى الحزب استغرابه من الصمت الحكومي تجاه هذه التصريحات التي تسيء لسمعة الأردن وتشهر باستقراره وأمنه الداخلي.

وفيما يتعلق بملف المحروقات جدد الحزب مطالبته للحكومة بالشفافية بما يتعلق بآلية تسعير المحروقات وبشكل يحدد حجم الضرائب والرسوم التي تفرضها الحكومة على المحروقات ” والتي تجعل الأردن من أغلى الدول في أسعار هذه السلع مقارنة مع دول أخرى” بحسب ما ورد في البيان .

وفي الشأن الفلسطيني استنكر الحزب القانون الصهيوني الذي أقره الكنيست الصهيوني بقراءته الأولى لمنع الأذان في القدس الشريف والأراضي المحتلة عام 1948م، معتبراً أنه إجراء عنصري يستهدف عقيدة الأمة وشعائرها، مضيفا ” نؤكد للاحتلال أن ” الله أكبر ” ستهزمه وتهزم جيشه الجبان وتنهي مشروعه الاستيطاني” .

وفي الشأن الدولي استنكر الحزب ما قامت به بعض دول الاتحاد الأوروبي من اجراءات تجاه الدولة التركية ” والذي يظهر عنصرية هذه الدول وكيلها بمكيالين في التعاطي مع الدول الإسلامية، كما يظهر هوس هذه الدول بعد فشل الانقلاب في العام الماضي” بحسب البيان .

وفيما يلي نص البيان :
تصريح صادر عن حزب جبهة العمل الإسلامي

في الشأن الوطني :
– خروج البطل احمد الدقامسة : يهنيء الحزب الأسرة الأردنية الواحدة وأهالي وأسرة البطل احمد الدقامسة بخروجه من السجن بعد انتهاء محكوميته ويرحب بعودته ليمارس دوره الوطني الى جانب أحرار هذا الوطن في البناء والانجاز .

– تصريحات سفيرة الكيان الصهيوني : يستنكر الحزب تصريحات سفيرة الكيان الصهيوني في عمان بخصوص حديثها عن الأوضاع في الأردن بأنها ” غير مستقرة ” ويستغرب الحزب صمت الحكومة تجاه هذه التصريحات التي تسيء لسمعة بلدنا ويشهر باستقراره وأمنه الداخلي .

– أسعار المحروقات : يطالب الحزب الحكومة بالشفافية بما يتعلق بآلية تسعير المحروقات وبشكل يحدد حجم الضرائب والرسوم التي تفرضها الحكومة على المحروقات والتي تجعل بلدنا من أغلى الدول في أسعار هذه السلع مقارنة مع دول أخرى .
الملف الفلسطيني :

– يستنكر الحزب القانون الصهيوني الذي أقره الكنيست الصهيوني بقراءته الأولى لمنع الأذان في القدس الشريف والأراضي المحتلة عام 1948م. وهو أجراء عنصري يستهدف عقيدة الأمة وشعائرها ونؤكد للاحتلال أن ” الله أكبر ” ستهزمه وتهزم جيشه الجبان وتنهي مشروعه الاستيطاني .

الملف الإسلامي :
– يستنكر الحزب ما قامت به بعض دول الاتحاد الأوروبي من اجراءات تجاه الدولة التركية والذي يظهر عنصرية هذه الدول وكيلها بمكيالين في التعاطي مع الدول الإسلامية، كما يظهر هوس هذه الدول بعد فشل الانقلاب في العام الماضي .

الكاتب فريق موقع صنارة

فريق موقع صنارة

مجموعة كتاب يشكلون جزء من فريق صحيفة الصنارة الاسبوعية يهتمون بالاخبار والسياسية والرياضة والاقتصاد.

مواضيع متعلقة

اترك رداً